الشباب يصرخون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default الشباب يصرخون

مُساهمة من طرف admin في الأربعاء أكتوبر 24, 2007 10:04 am

الشباب يصرخون
لا أريد أن أقف موقف المدافع عن حال الشباب ولكن لنقف موقف المستقرئ لحالهم كما يرون هم الصورة، حيث إن أوضاعهم الحالية ليست لصالح مستقبل الوطن، نعم حين نكتفي بتوظيف الشاب في وظيفة متدنية الدخل باسم السعودة دون تأهيل مناسب أي أنه يعمل لمجرد أنه سعودي وليس لجدارته مما يعني معه أنه سوف يترك العمل أو العمل يتركه لأن الشماغ لا يكفي للنجاح..؟؟
ايضا من مشاكل الشباب ان قبولهم في الكليات بات عملية تعجيز وليس اختبار وكأن سوق العمل امتلأ بالكفاءات الوطنية..؟ مئات الآلاف من غير السعوديين يملأون طرقات المدن والقرى ويعملون في سوق العمل ويتعلمون في رؤوسنا كل شيء وابن الوطن لا يجد التأهيل المناسب..
الإشكال ليس في عدم قبولهم في الجامعة بل في عدم تأهيلهم لسوق العمل.. لنقف على جزء من المشهد حيث نرى ان القبول في بعض الكليات مازال متاحاً مع العلم ان مجال التوظيف غير ممكن لعدة سنوات قادمة..؟ في المقابل يتم تعقيد القبول في كليات أخرى رغم حاجة سوق العمل لها..؟؟
أليس من المنطق أن يتم توجيه القبول نحو التخصصات المطلوبة من سوق العمل..؟ لا نريد أن تستمر قافلة التعليم المسير مغلقة العينين بل نريد ان يتم فتح البصر والبصيرة نحو أفق أفضل.. أعتقد ان اعادة النظر في وضع التعليم العالي لدينا بات ضرورة ملحة لأن واقع الحال لا يسر حاليا وأعني هنا جميع مؤسسات التعليم المتخصص سواء كان تحت لواء وزارة التعليم العالي أم التعليم الفني والمهني.. لابد من التوسع في القبول وليس التضييق، ايضاً لابد من فتح مجالات تعليم تقابل احتياج سوق العمل، لا نريد قياس التعليم بالأرقام بل بجودة المنتج البشري..
نعم اتفق مع الشباب بأن لا تقيس خطط التنمية فعاليتها من حيث احتساب الأعداد البشرية كأرقام بل الأهم تلك الطاقات هل اتيحت لها فرصة العمل المناسب للتخصص والمتفق مع الاحتياج الفعلي لسوق العمل ام انها شكلت اضافة لنسبة البطالة بنوعيها الظاهرة والمقنعة،.؟؟ تلك الأرقام هل شكلت جزءاً من انتاجية الوطن ام بقيت جزءاً استهلاكياً مع تشكيلي عنصر الخطر على البعد الأمني باتساع مساحة الفراغ والبطالة والفقر والمخدرات والإرهاب بين الشباب.. يؤكد الشاب في رسالته ايضا ان مشكلتهم ليست مع مؤسسة دون أخرى بل هي مشكلة مجتمع ويقيمنا كما يقول الشاب من حيث المظهر ينظر لملابسنا قبل سلوكياتنا، ويركز على شعرنا قبل أن يفكر بما تحتويه عقولنا.. مشكلة مجتمعنا انه يتوقع منا الخطأ قبل الصواب ومشكلة المؤسسات انها تريد منا تقديم انجاز عملي لم يتم تأهيلنا له أساساً، نحن نتخرج من الجامعة غير ملمين بقيم العمل، بل احيانا في تخصصات تطبيقية يكون التدريب غير كاف لنتعرف على اسس المهنة على آرض الواقع وبعيداً عن تنظير المذكرات والكتب الدراسية التي في اغلبها ترتكز على علوم قديمة تجاوزها العصر بالكثير من التحديث والتطور
.
avatar
admin
مدير المنتدى
مدير المنتدى

ذكر عدد الرسائل : 17
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 14/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mahboby.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى